CHETAIBI-NOSTALGIE

02--ECH CHAHID BERRARI KHEMISSI الشهيد براري خميسي

نبذ تاريخية من حياة شهداء ثورة الفاتح نوفمبر 1954

ببلدية شطايبي ولاية عنابة

أعضاء جيش التحرير الوطني



 الشهيد براري خميسي :


 من مواليد 04 نوفمبر1935 ببلدية شطايبي ولاية عنابة ابن محمد وابن غجاتي حيزية، عاش شابا عازبا وسط عائلة محترمة وبعد وفاة أبيه انتقلت عائلته من بلدية شطايبي إلى مدينة عنابة ومن ثمة فان الشاب الخميسي زاول التعليم الابتدائي لكنه توقف عن الدراسة نظرا لظروفه الاجتماعية المتدنية من شدة الفقر و الحرمان المهيمن على المواطنين الجزائريين و صعوبة الحياة التي عاشها الشعب الجزائري إبان الاحتلال الفرنسي وفي هذه الحالة الأليمة  ظل الشاب الخميسي دائما يبحث عن الشغل وكان عاملا في خدمة المزارع عند المعمرين حيث أصبحت له معارف و علاقات مع أصدقائه وفي بداية الخمسينات انخرط في هياكل حركة الانتصار للحريات الديمقراطية المستمدة عن حزب الشعب الجزائري المنحل وفي هذه الفترة قام المناضل براري خميسي بمهام سياسية معتبرة وكان متأثرا بحب الوطن و الدفاع عنه و التصدي لأعدائه.          

     وفي بداية الثورة التحريرية المسلحة انضم إلى صفوف المنظمة  المدنية لجبهة التحرير الوطني متجندا في خلية من الفدائيين بمدينة عنابة و شارك في عدة عمليات مسلحة استهدفت القضاء على شخصيات مدنية و عسكرية للعدو و عملائه و من أهم العمليات الفدائية التي شارك فيها المجاهد براري خميسي في تاريخ: 06 سبتمبر 1956 هجمت مجموعة من الفدائيين بواسطة سيارة مدنية على الحانات المكتظة بأعوان الأمن و المعمرين فأطلقت عليهم نيران الرشاشات داخل الحانات و في الشوارع و الساحات العمومية مخلفين عددا من القتلى و الجرحى في صفوف العدو و خرجت مجموعة الفدائيين من مدينة عنابة بواسطة السيارة و التحقت بصفوف جيش التحرير الوطني في ناحية جبل ايدوغ أبطال هذه العملية الأولى من نوعها هم الشهداء: براري خميسي، بابو الشريف، سطال مسعود وبن عبد الكريم بوعزيز الذين استشهدوا في مختلف العمليات ضد العدو. وفي سنة 1957 شارك المجاهد براري خميسي في معركة بوقنطاس الشهيرة الواقعة بتاريخ 24 جانفي  1957 في جبل بوقنطاس قرب بلدية سرايدي وذلك عندما كانت فرقة من المجاهدين بقيادة بلعيد بلقاسم تحضر لتنفيذ الإضراب الوطني لمدة ثمانية أيام ابتداء من يوم 28 جانفي 1957 الى 04 فيفري من نفس السنة و لهذا الغرض تمركزت إدارة الناحية في بوقنطاس لتدعيم هذا الإضراب في مدينة عنابة وضواحيها وفي 15 جانفي 1957 وقع مناضلا في قبضة العدو وأثناء الاستنطاق اكتشف مركز ناحية بوقنطاس وعلى اثر هذه المعلومات طوقت قوات العدو مركز المجاهدين في يوم 24 جانفي 1957 وقعت المعركة بين الطرفين في ساعة مبكرة من الليل و أسفرت المعركة عن عدد من القتلى و الجرحى في صفوف العدو.

     واستشهدت في مبدان الشرف مجموعة من المجاهدين من بينهم الشهيد براري خميسي ورفقائه بداوي محمد، بن بقة رابح، مرابط مسعود، مداني عبد الشكور، سطال مسعود، غضبان مسعود، قوري يونس، لحرش الزعلاني، بن غزال محمد و قائد الناحية بلعيد بلقاسم و رغم هذه العملية الموجعة المتفوق فيها العدو عددا وعدة فان الإضراب تم في الموعد المحدد له و أعطى دعما جديدا للثورة و قد نشرت وقائع معركة بوقنطاس في الجرائد اليومية ذاكرة أسماء الشهداء بينهم البطل الشهيد براري خميسي و سميت باسمه اكمالية البوني عرفانا و تخليدا لروحه الطاهرة و ليبقى دائما حيا في ذاكرة الأجيال المتعاقبة.

             

SOURCE : المنظمة  الوطنية للمجاهدين  ولاية  عنابة   ---  كتاب  قاموس  الشهيد --

 

                                        http://chetaibi-nostalgie.blog4ever.com



10/03/2013
0 Poster un commentaire

Inscrivez-vous au blog

Soyez prévenu par email des prochaines mises à jour

Rejoignez les 46 autres membres